-

عاجل

صفقة هامة تنقذ مركب الحجار
وزير الاتصال يعزي في وفاة زينب الميلي
ملتزمون بتطبيق توجيهات رئيس الجمهورية لوضع الجماعات المحلية في خدمة المواطن
وزير الداخلية: الإرادة السياسية وراء المكاسب المحققة في مناطق الظل
استرجاع 2308 هكتارات من العقار الصناعي غير المستغل
أمطار رعدية في عدة ولايات
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6

وزير الطاقة والمناجم: إطلاق خط السكة الحديدية بشار-غار جبيلات

عدد القراءات : 46 | تاريخ : 31/07/2022 | المحور : وطني

التلفزيون الجزائري

سيتم إطلاق انجاز خط السكة الحديدية الذي يمتد على مسافة 1.000 كلم لنقل خام الحديد من غار جبيلات (تندوف) إلى بشار “خلال الثلاثي الأول من سنة 2023″، حسبما أعلنه أمس السبت بتندوف وزير الطاقة و المناجم، السيد محمد عرقاب.

وأوضح السيد عرقاب أن “دفتر الأعباء الخاص بهذا المشروع يوجد في طور الدراسة من قبل لجنة تقنية قطاعية مشتركة تتكون من عدة وزارات و هي الطاقة و المناجم و النقل والأشغال العمومية”.

وجاء تصريح الوزير على هامش زيارة العمل و التفقد التي أجراها إلى ولاية تندوف و التي أشرف خلالها على إطلاق استغلال منجم الحديد بغار جبيلات.

وأشار الوزير إلى أن “المرحلة الاولى (2022-2025) من استغلال هذا  المنجم ستشهد انتاج 2 الى 3 مليون طن/سنويا”، مضيفا أنه سيتم نقل خام الحديد برا إلى بشار حيث سيتم تحويله و تثمينه من قبل متعاملين وطنيين أبدوا رغبتهم في الاستثمار في هذا المجال، في انتظار انجاز خط السكة الحديدية بشار-غار جبيلات.

وفور انجاز خط السكة الحديدية، ستنطلق المرحلة الثانية مما سيسمح بضمان الاستغلال الأمثل للمنجم، من خلال انتاج من 40 إلى 50 مليون طن/سنويا.

وقد جرى إطلاق استغلال منجم غار جبيلات بحضور والي ولاية تندوف و السلطات المحلية وكذا إطارات الوزارة و العديد من مدراء مؤسسات القطاع.

من جهته، أكد والي تندوف، محمد مخبي أن المشروع “المهيكل” لمنجم غار جبيلات يمثل خيارا “استراتيجيا” لتنويع الموارد المالية خارج المحروقات.

وفضلا عن التنمية الاجتماعية-الاقتصادية للولاية و استحداث مناصب الشغل، سيساهم كذلك في تطوير الاقتصاد الوطني من خلال انتاج المادة الأولية وكذا تقليص فاتورة الاستيراد، يضيف المسؤول.

وإضافة إلى إطلاق استغلال منجم غار جبيلات، أشرف الوزير على تدشين و إطلاق عدة مشاريع للكهرباء و الغاز على مستوى الولاية، لاسيما تدشين المحول الرئيسي 30/10 كيلو فولط الواقع بحي “سلاكة”  وكذا تشغيل مشروع الربط بغاز المدينة بالحي الريفي 328 سكن ب”الكرامة”.

وفضلا عن الزيارة التي قام بها إلى ورشة المقر الجديد لمديرية توزيع الكهرباء والغاز، حضر السيد عرقاب عرضا حول توسيع الشبكة الكهربائية من 30 إلى 60 كيلوفولط وكذا الاستغلال الحرفي للذهب.

وفي هذا الصدد، أوضح أن مشروع توسيع الشبكة الكهربائية إلى 60 كيلوفولط سيسمح “بالاستجابة لاستعمالات صناعية للكهرباء و مرافقة إطلاق نشاط الصناعة التحويلية في هذه الولاية”.

وفي هذا الشأن، أكد أنه تم تعيين الشركة المكلفة بإنجاز الشبكة الكهربائية بطاقة 60 كيلوفولط، في حين أن شركة سونلغاز شرعت في انجاز بعض محطات التحويل.

وبخصوص الاستغلال الحرفي للذهب، أكد الوزير أنه سيتم إطلاقه “فور تعيين المؤسسات خلال الشهر المقبل.